“قسد” تعلن عن بدء المعركة الكبرى لطرد التنظيم من الرقة

خاص – فرات بوست

أعلنت ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية “قسد”، اليوم الثلاثاء، عن بدء معركة تحرير مدينة الرقة وطرد التنظيم منها، بدعم وتنسيق من قبل قوات التحالف الدولي، في إطار حملة غضب الفرات.

وقال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية العميد “طلال سلو” في مؤتمر صحفي عُقِد في بلدة حزيمة بريف المدينة الشمالي: أن القوات المشاركة في المعركة هي : “وحدات حماية الشعب والمرأة، وجيش الثوار، وجبهة الأكراد، ولواء الشمال الديمقراطي، وقوات العشائر، ولواء مغاوير حمص، وصقور الرقة، ولواء التحرير، إضافة إلى لواء السلاجقة، وقوات الصناديد، والمجلس العسكري السرياني، ومجلس منبج العسكري، ومجلس ديرالزور العسكري، وبمشاركة قوات النخبة وقوات الحماية الذاتية”.

وأضاف سلو، أن الهجوم على الرقة سيكون جزءاً من المرحلة الخامسة من حملة “غضب الفرات” التي بدأت في تشرين الثاني من العام الماضي بمساندة ودعم من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

كما دعا سلو أهالي مدينة الرقة الابتعاد عن مقرات التنظيم، والابتعاد أيضا عن محاور الاشتباكات، داعيا المدنيين إلى مساندة قواتنا والتعاون معها لتنفيذ مهامها على أكمل وجه، كما ندعوا شباب و شابات الرقة إلى الاستمرار في الانضمام بصفوف “قسد” للمشاركة في تحرير مدينتهم.

ويذكر أن مدينة الرقة تعد المعقل الأكبر للتنظيم وعاصمة خلافته المزعومة في سوريا والتي سيطر عليها مطلع عام 2014 بعد أقل عام على سيطرة فصائل الجيش الحر عليها بعد معارك عنيفة مع قوات الاسد.

شاهد أيضاً

مئات الشهداء في الغوطة الشرقية وفصائل الحر في الجنوب تعلن رفع الجاهزية.

استشهد 300 مدنياً وأصيب أكثر من 1000 في الغوطة الشرقية إثر استمرار قوات النظام لليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *