انتشار الحشرات الضارة بدرعا.


خاص – فرات بوست
بعد انتشار بعض الحشرات ذات الضرر على الجسم في الجانب الشرقي من ريف درعا والتي سجلت إصابة عدد من الأشخاص في المنطقة إثر هذه الحشرات، قامت إحدى المنظمات التعليمية بالعمل على إعداد حملة توعية للوقاية من تلك الحشرات لاسيما الأطفال ،حيث بدأت بالعمل على إعداد الندوات والبرامج للوقاية قد الإمكان، كما تم العمل بالمثل في كافة المراكز التعليمية في درعا والقنيطرة.
وذكرت منظمة غصن زيتون بأن الحملة انتقلت نشاطاتها بعدت أوجه فمنها اختصت بالجانب الصحي والطبي والوقائي والآخر الثقافي لترسيخ دور المجتمع والفعاليات وإيجاد الآلية التي تساعد في تمكين المجتمع من إيجاد الحلول الكفيلة لإنهاء هذه الظاهرة.
كما تطرقت الحملة إلى النشاطات التفاعلية من خلال البدء بحملات النظافة بمشاركة من المجالس المحلية والدفاع المدني بالإضافة إلى الكوادر الطبية المتوفرة في المنطقة..

من جهته ذكرمسؤول شبكة الإنذار المبكر للأوبئة و الاستجابة EWARN الدكتور يعرب عبد الفتاح لفرات بوست: تأتي تأثيرات اللدغات من تلك الحشرات على القسم الخارجي للجسم مثل احمرار الجسم وتولد حكة لكنها ليست خطرة بالمقدار الذي انتشر صيتها في المنطقة ولم يتم تسجيل أية حالات حادة نتيجة تلك اللدغات، مشيرا لجهود المجلس المحلي بالتعاون مع شبكة إنذار في العمل على التخلص من تلك الحشرات من خلال معرفة المركز الرئيسي لانتشار هذه الحشرات والتعامل معها بالإضافة للمبادرة في توفير المبيدات الحشرية التي ساهمت في القضاء عليها، مضيفا بأن أولى أيام انتشار تلك الحشرات تم تسجيل 80 حالة فقط وتم التخلص منها بعد قيام الجهات المعنية بالتعامل معها.

وذكر الناشط الإغاثي محمد الزعبي لفرات بوست: تركزت تلك الحشرات في بلدة صيدا بالريف الشرقي لدرعا وتعرض عدد من أبناء المدينة للدغات تلك الحشرات ما جعل من المجلس المحلي بالتعاون مع شبكة الإنذار بالعمل على تلاشي تلك الظاهرة من خلال التعرف على مركز الانتشار وهو مستنقع للمياه حيث بادر المجلس بالعمل على سحب تلك المياه وردم المستنقع.
ونوه الزعبي بوجود عدد من القرى التي تفتقر لعمال النظافة مما يساعد ويوفر البيئة لتلك الحشرات ولا بدد من أخذ هذه المسألة بعين الاعتبار من قبل منظمات المجتمع المدني إيجاد الطريقة بالتعاون مع المجالس المحلية لحل مثل تلك المعضلات.

شاهد أيضاً

قوات روسية تصل السويداء.

خاص – فرات بوست أكدت مصادر محلية من محافظة السويداء بوصول قوات روسية إلى إحدى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *