أسر ثلاث عناصر لتنظيم داعش وقتل آخرين في حوض اليرموك.

 


خاص – فرات بوست
استهدف جيش خالد بن الوليد المبايع لتنظيم داعش مناطق سيطرة الجيش الحر في الريف الغربي لدرعا، في حين ردت فصائل الحر على مناطق جيش خالد بن الوليد، حيث استهدف الأخير نقاط تجمعهم براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة وتسجيل أهداف مباشرة في صفوف جيش خالد.

واندلعت اشتباكات عنيفة بين الطرفين بعد حملة من القصف التي شهدتها المنطقة، وقد تمركزت الاشتباكات في محور تل عشترة في محاولات لجيش خالد بن الوليد التقدم والسيطرة على النقاط في تلك المنطقة، وتزامنت الاشتباكات مع استمرارية من الطرفين في حملة القصف بالصواريخ وقذائف المدفعية.

وأفاد مراسلنا بشن جيش خالد في حوض اليرموك هجوما آخر على بلدة حيط، وسط محاولات للاقتحام، وتزامنت الاشتباكات في محاولة أخرى لتنظيم داعش السيطرة على محور الرباعي، دون تسجيل أي تقدم وسط خسارات كبيرة لجيش خالد بن الوليد.

وأشار أن الاشتباكات عدت الأعنف في منطقة حوض اليرموك خلال المحاولات المنفذة من تنظيم داعش على المحاور المذكور، ما أدى لمقتل 3 عناصر من تنظيم داعش وإصابة أكثر من 12 عنصر آخرين بالإضافة لأسر ثلاث آخرين.

وأكد الناشطين على مدى الخسارة التي تلقاها تنظيم داعش في الريف الغربي لدرعا في محاولته التقدم نحو خطوط فصائل الحيش الحر في الريف الغربي

يذكر أن طيران التحالف قصف أحد سجون جيش خالد بن الوليد الواقع في بلدة الشجرة وقتل عدد منهم.

شاهد أيضاً

الحر يتصدى لجيش خالد في محاولة تسلل على محور الرباعي بحوض اليرموك

خاص – فرات بوست يواصل جيش جيش خالد بن الوليد في حوض اليرموك بريف درعا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *