النظام يستهدف مقرات الجيش الحر في البادية بغاز الكلور والفوسفور بعد رفض الانسحاب

 

خاص – فرات بوست

معارك ومحاولات اقتحام من نظام الأسد والميلشيات المساندة وضغوطات كبيرة تواجه تلك المنطقة، إثر لعبة تمارسها السياسة الخارجية على المنطقة لتنال ما يلبي مصلحتها وما يحقق رغباتها، هو الحال اليوم الذي تعيشه البادية السورية من ضغوطات كبيرة من الجهات الخارجية وما يواجه النازحين من حركات ترحيل والتنقل بين مخيم وآخر.

يستمر النظام بدعم من القوات الحليفة له بالإضافة للطيران الروسي بهجماته على البادية السورية وقصف المنطقة المحررة، إلا أن فصائل الجيش الحر تتابع تصديها لتلك الهجومات.
وذكر مراسل “فرات بوست” أن الطيران الحربي استهدف مواقع جيش أسود الشرقية وقوات الشهيد أحمد العبدو بغاز الكلور والفوسفور الأبيض في عمق البادية دون توثيق إصابات وضحايا.

وأشار وثقت غرفة عمليات “الأرض لنا” خسائر النظام خلال 100 يوم من المعارك، وقد سجلت مقتل أكثر من 250 من الميلشيات وعناصر للنظام وتدمير 22 دبابة وعربتين شيلكا و4 طائرات حربية و6 طائرات مروحية كما وثقت تدمير مدفع 57 و15 آلية لنقل قوات النظام والميلشيات والذخيرة، بالإضافة لتدمير 3 مدافع 23 و6 جرافات.

يشار إلى أن فصائل الجيش الحر مؤخراً رفضت ما طلب منها من قبل غرفة الموك الانسحاب من البادية والاستمرار في التصدي لقوات النظام، إلا أن مسألة ترحيل النازخين نحو مخيم الركبان قد تمت بإشراف من فصائل الجيش الحر.

شاهد أيضاً

جرحى في قصف على العاصمة دمشق والمصدر مجهول

خاص – فرات بوست سقطت عدد من قذائف الهاون على مختلف المناطق في العاصمة دمشق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *