أنفاق جديدة للنظام نحو المنطقة المحررة والحر يتأهب لإحياء الموت ولا المذلة.


خاص – فرات بوست
تمكنت فصائل الجيش الحر المرابطة في مدينة درعا، من الكشف عن أعمال يقوم بها قوات النظام مستغلاً الهدنة في الجنوب السوري، حيث استطاع فصائل الحر رصد تحركات النظام داخل المنطقة التي يسيطر عليها.
وأوضح مراسل ” فرات بوست” أن الجيش الحر المرابط بعد سماعه لأصوات آليات وحركات غريبة قام برصد تحركات النظام واستطاع الكشف عن قيامهم بحفر نفق يتجه نحو مناطق الثوار وذلك كأسلوب اتبعه النظام في محاولة منه الالتفاف على فصائل الجيش الحر والسيطرة على مواقع جديدة.
وذكرت “مصادر عسكرية” أنه ليس بالغريب أن يعمل النظام على حفر أنفاق نحو درعا البلد والمخيم بعد الخسائر الكبيرة التي نالها في معركة الموت ولا المذلة، موضحةً أن النظام استغل وقف إطلاق النار وبدأ بالعمل على إيجاد السبل التي تجعله يحرز تقدم في المنطقة المحررة من درعا، ومن المتوقع في حال الانتهاء من حفره للنفق سيتجاهل وقف إطلاق النار وسيكون هناك هجوماً للمنطقة المحررة.
وقد أوضح المدنيين في مدينة درعا سماعهم لأصوات حفر الأنفاق التي يقوم بها النظام، وسادت حالة من التوتر بين الأهالي بعد معرفة وجود مستجدات عمل عليها النظام لدخول المنطقة المحررة ومحاولة الالتفاف على فصائل الجيش الحر.
في حين أكدت المصادر أن كتائب الحر على جاهزية تامة والمرابطين مستمرين في رصد تحركات قوات النظام، والتحصينات على استعداد تام، مشيرةً على إحياء معركة الموت ولا المذلة وتكبيد النظام والميليشيات المزيد من الخسائر والاستمرار في التقدم.

شاهد أيضاً

الغوطة حصار مستمر ووفيات في زيادة.

خاص – فرات بوست تتابع قوات النظام حملتها على الغوطة الشرقية بريف دمشق، كما لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *