“قسد” تتعرض لهجوم روسي جديد في دير الزور


أكدت ميليشيا “قسد” اليوم الاثنين، أنها تعرضت لقصف روسي جوي وبقذائف الهاون، واستهدف مواقعها في معمل كونيكو للغاز في ريف دير الزور الشرقي (20 كم شرقي دير الزور)، في حادثة هي الثانية من نوعها خلال أيام فقط.
وبينما أكدت الناطقة الرسمية باسم حملة “عاصفة الجزيرة” لوكالة “فرانس برس” أن الهجوم روسي وأوقع 6 جرحى، نفت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها تنفيذها أي هجوم.
وجاء هذا الهجوم بعد يومين من إعلان وزارة الدفاع الأمريكي قيام طائرات روسية بقصف هدف شرق الفرات قرب دير الزور، رغم علمها بوجود قوات “قسد”، ومستشارين من التحالف الدولي الذي تقوده أمريكا.
وفيما يتعلق بخريطة السيطرة الجديدة في بلدات خشام ومظلوم ومراط في الريف الشرقي، فإن المعلومات التي حصلت عليها “فرات بوست” اليوم، تؤكد أن “قسد” متواجدة من مسجد أبو الموت ومقلع الحمادة باتجاه معمل الغاز والعزبة، بينما بقيت كامل بلدة خشام تحت سيطرة تنظيم داعش، إضافة إلى مظلوم فوقاني و مراط فوقاني.
أما قوات النظام والميليشيات المتحالفة معها، فهي متواجدة في قرية مظلوم و مراط الزوية حتى المخفر، و قسم من المقطوعه المجاورة لخشام من جهة النهر.
وتمكنت قوات أمريكية خاصة الجمعة الماضي، من الدخول إلى حقل غاز كونيكو، أكبر حقول دير الزور، وثالث أكبر معامل سوريا، بعد حقلي شاعر وجحار.
ووفق المعلومات التي حصلت عليها “فرات بوست” في وقت سابق، فإن عناصر من ميليشيا “قسد”، دخلوا إلى الحقل الذي تعرض لأضرار كبيرة جداً، نتيجة القصف الجوي العنيف الذي استهدفه خلال الأيام التي سبقت السيطرة عليه.
وأشارت المعلومات التي زودتنا بها مصادرنا، إلى أن قوات أمريكية رفعت علمها فوق معمل كونيكو، وفرضت “قسد” سيطرتها على المنطقة الممتدة من سكة القطار، إلى البادية الشمالية لمنطقة خشام، وبدعم جوي من طيران التحالف الدولي.
يأتي ذلك بعد مرور نحو 10 أيام على بدء “قسد” حملتها على الجهة الشمالية من نهر الفرات، بالتزامن مع تقدم قوات نظام الأسد وميليشيات مدعومة من إيران بمساندة طيران روسي على الجانب الآخر من النهر.

شاهد أيضاً

الغوطة حصار مستمر ووفيات في زيادة.

خاص – فرات بوست تتابع قوات النظام حملتها على الغوطة الشرقية بريف دمشق، كما لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *