النظام يستخدم غاز الكلور والنابالم في الغوطة الشرقية

خاص – فرات بوست

قصفت قوات النظام مدن وقرى الغوطة الشرقية بأكثر من 19 غارة، في حين استهدفت مدينة حرستا ب 3 غارات محملة بمادة النابالم الحارق، ما أدى لاستشهاد 3 مدنيين ونشوب الحرائق في عدد من الأبنية السكنية، والتي تزامنت مع استمرار القصف المدفعي للمدينة.

وأفاد مراسل “فرات بوست” استشهد شخصين وجرح آخرين في مدينة عربين بالغوطة الشرقية،كما استشهد مدني في مدينة دوما مع استمرار التصعيد العسكري على معظم مناطق الغوطة الشرقية، لا سيما مع القصف بالنابالم المحرم دولياً والطيران الحربي.

ومن ناحية أخرى أصدر مجمع التربية والتعليم في القطاع الأوسط في الغوطة، قراراً بتمديد أيام عطلة المدارس، نتيجة للعمليات العسكرية التي يشنها النظام على الغوطة، خوفاً من سقوط الصواريخ والقذائف على إحدى المدارس، ومن جهة أخرى باتت النقاط الطبية في المنطقة تشكو من انعدام الأدوية والافتقار للمعدات الطبية، وسط عجز في مساعدة الجرحى بشكل تام.

يشار إلى أن قوات النظام قامت بحفر أنفاق نحو مدينة حرستا ونفذت عملية تفجير للبيوت بعد تفخيخها، بالإضافة لاستخدامها غاز الكلور خلال تنفيذ عملياتها وتسجيل عدة حالات اختناق.

وذكر ناشطين بأن نظام الأسد يستمر في حصاره للغوطة الشرقية بشتى السبل مستهدفاً جميع طرق التضييق على الأهالي من التجويع والقصف بغية تسليم المنطقة.

شاهد أيضاً

جرحى في قصف على العاصمة دمشق والمصدر مجهول

خاص – فرات بوست سقطت عدد من قذائف الهاون على مختلف المناطق في العاصمة دمشق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *