جرحى في قصف على العاصمة دمشق والمصدر مجهول


خاص – فرات بوست
سقطت عدد من قذائف الهاون على مختلف المناطق في العاصمة دمشق دون معرفة المصدر، ولا يزال مجهول، فيما أدى القصف إلى وقوع عدد من الإصابات في صفوف المدنيين.

وذكر مراسل “فرات بوست” أن قذائف الهاوف مجهولة المصدر ولم يتم التعرف على الجهة التي قصفت الأحياء مشيراً أن غالبية القذائف سقطت على منطقة دمشق القديمة وحي المجتهد ومدينة جرمانا ووقع عدد من الجرحى المدنيين، حيث شهد مشفى المجتهد توافد لأعداد من الجرحى من مختلف المناطق، لإضافة لسقوط مدنيين اثنين.

ووضح الناشطين الميدانيين من الواضح أن القصف الذي طال المدنيين في مختلف مناطق العاصمة هي من أفعال النظام، وما يقوم به بهدف تشويه صورة الفصائل العسكرية الثورية بنظر المدنيين القاطنين في مناطق سيطرتهم كما فعل سابقاً في قصفه لمناطق بمدينة درعا المحطة واتهام فصائل الجيش الحر بعملية القصف.

ومن جهة أخرى تواصل فصائل الجيش الحر معركتها “بأنهم ظلموا” في الغوطة الشرقية واستمرار الاشتباكات بين قوات النظام وفصائل الجيش الحر، في حين يتابع النظام قصفه للمناطق التي يتقدم عليها الحر لاسيما غاز الكلور في محاولات لإيقاف تقدم الأخير. فقد استطاع السيطرة على عدد من الأبنية الجديدة لدى إدارة المركبات وقتل أكثر من 100 عنصر لقوات النظام بينهم نائب قائد إدارة المركبات وعدد من الضباط، بالإضافة لاغتنام مدفع 23مم وأسلحة أخرى.

شاهد أيضاً

القبض على عصابة مرتبطة بحزب الله في ريف درعا

  استطاعت إحدى فصائل الجيش الحر القبض على مجموعة من الأشخاص المرتبطين مع النظام والمكلفين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *