الثوار يحاصرون عناصر وضباط النظام في إدارة المركبات والقتلى بالعشرات.

خاص – فرات بوست

نفذت فصائل الجيش الحر في الغوطة الشرقية هجوماً على عدد من الأبنية المسيطر عليها من قبل قوات النظام والميلشيات المساندة، فيما تركز هجوم الحر على المبنى الرئيسي لإدارة المركبات العسكرية وسط تصعيد كبير من النظام على جبهات الثوار بالإضافة لقصف القرى والمدن المحررة في الغوطة الشرقية، وقداستطاع الأخير تحقيق تقدم ملحوظ على قوات النظام وتحرير عدد كبير من المراكز.

وأفاد مراسل “فرات بوست” بأن الهجوم المنفذ من الحر عدّ الأعنف على قوات النظام، حيث تمكنوا من تحرير مواقع عديدة ضمن معركة “بأنهم ظُلموا” بعد أن تقدم النظام في الفترة الماضية نحو بعض النقاط، كما تم تحرير حي الحدائق وحي الجسرين وحي العجمي وحي الإنتاح وحي السياسية وغيرها من الأحياء التي كانت قد خضعت لسيطرة النظام، بالإضافة لتحرير أكثر من 350 بناء في ذات المعركة.

واستطاعت كتائب الحر من محاصرة عدد من قوات النظام ضمن مبنى إدارة المركبات بعد تحرير المناطق المحيطة بها، مشيراً بأن النظام طلب المفاوضة على عناصره المحاصرين دون وضوح موقف الحر من تلك المسألة، في الحين الذي حررت فيه كتائب الجيش الحر طريق طريق حرستا عربين وطريق حرستا دوما الرئيسي بعد أن سيطر عليه النظام.

وأشار مراسل “فرات بوست” إلى إصابة قائد إدارة المركبات اللواء “حسن الكردي” ومقتل العشرات من العناصر بالإضافة لأسر عدد كبير منهم، حيث قدر عدد المحاصرين في مبنى إدارة المركبات ما يقارب 50 بين عناصر وضباط، وحتى اللحظة لا تزال المعركة مستمرة لتحرير كامل المنطقة بما فيها المركبات العسكرية في الغوطة الشرقية.

شاهد أيضاً

مصادر لـ”فرات بوست” تؤكد مقتل أحد أخطر قادة داعش في عملية للتحالف.. وهذه تفاصيلها

خاص – فرات بوست أكدت مصادر لـ”فرات بوست” في ريف دير الزور، مقتل “أبو صهيب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *