الحر يطلق معركة الفاتحين لتحرير حوض اليرموك

أطلقت غرفة عمليات أهل الأرض وعمليات صد البغاة التابعتين للجيش السوري الحر معركة (الفاتحين) والتي استهدفت جيش خالد بن الوليد التابع لتنظيم داعش في منطقة حوض اليرموك في ريف درعا الغربي، والهادفة لتحرير المناطق التي ما تزال تحت سيطرة التنظيم.

وأفاد مراسل فرات بوست أن الجيش السوري الحر نفذ هجمات على مراكز التنظيم في الحوض، وقد استهدف تجمعاتهم وتم تحقيق إصابات مباشرة في صفوف الأخير، بالإضافة لتمكن الحر من تدمير عدد من دشم جيش خالد بن الوليد وسط اشتباكات عنيفة بين الطرفين، واستمرار العمليات العسكرية في تلك المنطقة،مشيراً إلى حملة قصف نفذها الاحتلال الإسرائيلي على مواقع التنظيم حيث استهدف في حملته مراكز هامة في حوض اليرموك.

وأوضح ناشطين ميدانيين إلى ضرورة صقل وتدعيم النقاط ضد تنظيم داعش وإيجاد الاستراتيجة المتينة، للاستمرار في معركة الفاتحين، بالإضافة لإيجاد التشاركية من جميع فصائل الجيش السوري الحر بهدف إيجاد النتيجة الفعلية وتحقيق التقدم الفعلي على الأرض.

شاهد أيضاً

مئات الشهداء في الغوطة الشرقية وفصائل الحر في الجنوب تعلن رفع الجاهزية.

استشهد 300 مدنياً وأصيب أكثر من 1000 في الغوطة الشرقية إثر استمرار قوات النظام لليوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *